MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 19 يونيو 2018 09:35 صباحاً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

تقرير .. منظمة أطباء بلاحدود تبحر في اعماق الرعاية الطبية الانسانية

الأحد 14 مايو 2017 11:57 مساءً
تقرير / ماهر عبدالحكيم الحالمي

بلدة كرش، التي تتداعى لأجلها جهود المخلصين، نادت أبناءها في الأيام العصيبة، وكل من موقعة لبى النداء، وحين آلت الضرورة إلى فتح عيادة طبية ميدانية لتلبية نداء أهالي البلدة عقب استمرار الانقلابيين بحربهم العبثية التي أترت على كل نواحي الحياة، فقد تدهورت الأوضاع في بلدة كرش ونزح مئات العشرات من أهالي البلدة، أثر احتدام القتال في بلدة كرش بوابة الجنوب العربي الحدودية بين محافظة لحج الجنوبية ومحافظة تعز الشمالية، فاقم النزاع طويل الأمد في هذه البلدة بين قوات الإحتلال الانقلابية وقوات الجيش الوطني الجنوبي، أدت إلى حالة الاستضعاف التي يعيشها النازحون بسبب ظروفهم المعيشية، فأطروا العودة إلى بلدّتهم، مخاطرين بحياتهم وأصبحوا تحت رحمة زناد الآلي والمدفعية.

 

بداية عمل المنظمة

حينما رأى أهالي البلدة معاناة الجرحى والمرضى في بلدة كرش قرروا إنشاء عيادة طبية ميدانية بتعاون الكوادر الطبية في بلدة كرش،ولكن حينها كانوا يعانون من نقصان الادوية الاسعافية للجرحى وأدوية المرضى،وكانوا يفتقرون لوجود  كادر طبي مكتمل وبعض التأثيث الطبي للعيادة،رغم وجود الدعم الخفيف الذي كان يحصلوا عليه من مكتب الصحة وسكان بمحافظة لحج،ودعم الأيادي البيضاء والأخوة في الحملة الشعبية،ودعم الصندوق الكويتي لدعم المرضى،وبعض دعم الجهات،لكن هذا الدعم كان لا يفي بالغرض لأستقبال عشرات الجرحى والمرضى يومياً.

فقامت منظمة أطباء بلاحدود فرع عدن بأول زيارة في تاريخ(٢٠١٦/١/١٠) وفقاً لأخلاقيات مهنة الطب، وبغض النظر عن انتماءاتهم، فمنظمة أطباء بلاحدود تدير بشكل مستقل مستشفى لجراحة الطوارئ يقع ضمن مجمع مستشفى الصداقة في مديرية الشيخ عثمان،أضافة إلى كل ذلك فأن منظمة أطباء بلاحدود تعمل مع كافة الأطراف،داعية إياهم إلى أحترام المستشفيات وسيارات الإسعاف والطواقم الطبية، والسماح بوصول المرضى إلى المستشفيات دون معوقات.

وقد قامت المنظمة بالتواصل على المستوى المحلي واستخدمت كذلك وسائل التواصل الاجتماعي للتعبر عن قلقها حيال ضعف إمكانيات أهالي بلدة كرش،بهدف توفير الرعاية الجراحية للجرحى كإسعاف أولي وعلاج المرضى الذين يواجهون صعوبات في الوصول إلى المستشفى.

وبعد ان تلمست هموم ومعاناة بلدة كرش،قامت منظمة أطباء بلاحدود برفد العيادة الميدانية الطبية بثلاثة كوادر طبية وعربتان صغيرة المجارحة،٢ حاملات للمغذي،٢ أجهزة طبية لقياس الضغط، وبعض العلاجات الطبية المهمة الإسعافية وكافة المتطلبات الأدوية.

فأصبحت العيادة الطبية تعمل بشكل أساسي وعلى مدار أربعة وعشرون ساعة في مجال تقديم المساعدات اللازمة للجرحى والحالات الطارئة وعلاج المرضى، دون تحيز وتميز، وفقاً للأخلاقيات الإنسانية والطبية، رغم ما يعترض طرق عملهم الإنساني من صعاب ومعاناة النقص الحاد في بعض الادوية، يعملون بكل عزيمة وإصرار وأنطلاقاً من مبادئهم الإنسانية يتم أسعاف الجرحى ومعالجة المرضى،ليغوصوا ويبحروا في الأعماق الإنسانية في ظروف الحرب الصعبة.

 

الملجأ

يقول الدكتور "مصطفى أحمد ناصر" منسق منظمة أطباء بلا حدود؛ أصبح المواطن يلجأ إلى العيادة الميدانية الطبية، بسبب الظروف المعيشية الصعبة لا يستطيع المريض شراءها حتى وان توفرت،فأصبحت العيادة تستقبل مابين(٢٥ إلى٣٥)مريض باليوم.

وأوضح:قد أستقبلنا من تاريخ(٢٠١٦/١/١)إلى يومنا هذا (٧٠٠)جريح وأكثر(١٠٠٠٠)مريض،ونعمل وفقاً للأخلاقيات الإنسانية،وبأستمرار على مدار أربعة وعشرون ساعة تزامناً مع أستمرار المعارك الضارية بين أطراف النزاع،محاولين رسم البسمة البرتقالية على شفاة الكثير من البسطاء من أبناء مديرية كرش-محافظة لحج.

لافتاً:أنهم يعانون من نقص بعض الادوية التخصصية للأمراض الشائعة والمزمنة،وفي بعض الأثاث الطبية مثل جهاز شفط السوائل،وجهاز النوبلايز الخاص بأصحاب الازمه التنفسية،وبعض النقالات اليدوية لأخلاء الجرحى من المرتفعات،وكذلك الناقلات الارضية لنقل الجريح من سيارت الإسعاف إلى داخل العيادة،وميزان للكبار وجهاز قياس السكر،والأضاءة التي تعمل على طاقة الشمسية.

وناشد:كافة المنظمات الطبية والجمعيات الخيرية وفاعلين الخير إلى دعمنا والوقوف معانا في هذا الظرف العصيب الذي يعاني منه أهالي بلدة كرش.

شاكراً: الدكتور "حسام محمد" مسؤول النشاط الخارجي لمنظمة أطباء بلاحدود،ونائب مدير منظمة أطباء بلاحدود فرع عدن الأخ "محمد عبدالرحيم"، وأيضاً اوجه خالص حبنا وتقديرنا لمنظمة أطباء بلاحدود ومنظمة الصليب الاحمر على دورهم الإنساني في الرعاية الصحية لأهالي كرش، وكل من وقف معانا وساندنا في الظروف الصعبة.


المزيد في ملفات وتحقيقات
النازحون في أبين : *وضع قاس .. ورغبة في العودة إلى ديارهم !!*
العيد فرحة غامرة للناس في الوضع الطبيعي في بلاد المسلمين .. لكن هناك وضع آخر للعيد ليس طبيعيا .. إنه عيد النازحين الذين خرجوا من ديارهم بحثا عن الأمان وهروبا من ويلات
بصمات حلف ابناء يافع بابين .. وتحقيق اثر علئ فئة المعاقين
كتب/ سامح الشيباني ان الاشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة هم جزء كبير لايتجزء من المجتمع ونظرا لاعاقتهم نجد هذا الفئة في ابين تعاني الكثير من الاهمال والحرمان من كافة
في ظل الغلاء الحاصل في الأسعار.. كيف يستقبل المواطنون العيد في عدن هذا العام
اذا ذهبت الى السوق مرة سترى على ملامح الناس تعابير الدهشة والذهول والحزن بسبب الغلاء الحاصل في كل المحلات والملابس والبضاعة بشكل عام , فما كان العام الماضي بسعر




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
حصري -تفاصيل خدمة شركة الاتصالات الجديدة #عدن_نت
أول صور من داخل شركة عدن نت للإتصالات
عاجل : الرئيس هادي ورئيس الوزراء يدشنان العمل بشركة عدن للإتصالات
اللواء الثاني دعم واسناد يؤمن موكب رئيس الجمهورية خلال زيارته لافتتاح شركة الاتصالات الجديدة عدن نت بالمعلا
رئيس الجمهورية يفتتح مشروع إتصالات عدن نت
مقالات الرأي
——علي البخيتي ١٩ يونيو ٢٠١٨(اللهم إن اهل الباطل قد تكالبوا علينا، فاغثنا يا أرحم الراحمين أنت مولانا
لا نشعر بحجم خطورة مأساة المواطن في اليمن، المعيشية، والمالية والإنسانية، إلا عندما نرى عجزه ماثلاً أمام
جبهة الساحل الغربي ساحل تهامة دشن تحريرة الشهيد البطل السيف البتار اللواء ركن أحمد سيف اليافعي  .فوضعت
    أثبت دولة الاستاذ احمد عبيد بن دغر رئيس الوزراء بانه رجل دولة من الطراز الأول وما التهمة التي وجهها
  *سعيد الجعفري يبرهن دولة رئيس الوزراء الدكتور احمد عبيد بن دغر بإن معركته في استعادة الدولة تمضي قدمآ في
في هذا اليوم المشهود افتتح فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي ومعه معالي دولة رئيس مجلس الوزراء الدكتور احمد
  إن كثيرا من الاشخاص ونتيجة لضعف الجانب الامني أصبح السلاح في تصورهم ضرورة ملحه للدفاع عن أنفسهم في مواجهه
  بعيدا عن شطح الخيال العلمي و التنظير البيزنطي المستحيل تطبيقه على أرض الواقع، دعونا و لو لمرة واحدة نقوم
  نعمان الحكيم الزميل الكاتب المتالق والموقف الوطني الذي نعتزبه..صلاح السقلدي كتب مقالا مهما في(عدن
ظهرت بعض الاصوات التي تتحدث عن المجلس الإنتقالي وتحاول ان تلمزه ببعض العبارات الغير لائقة كالسخرية من بعض
-
اتبعنا على فيسبوك