MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 18 يناير 2017 08:54 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار عدن

المصافي تعلن ضخ 2000 طن من الوقود لمحطات الكهرباء بعدن

الأربعاء 11 يناير 2017 07:13 مساءً
عدن ((عدن الغد)) خاص:

اعلنت شركة مصافي عدن مساء يوم الاربعاء أنها بدأت ضخ ما مقداره 2000 طن من الوقود إلى خزانات شركة النفط بعدن .

وقال مسئولون في الشركة لعدن الغد ان الشركة ضخت 2000 طن رغم الاضراب الذي نفذه العمال .

ومن المتوقع ان تبدأ شركة النفط بتوزيع كميات الوقود هذه على محطات الكهرباء لاحقا . 


المزيد في أخبار عدن
التوقيع على محضر تسليم واستلام مواقع الخدمات بمدينة السلام بمديرية دارسعد
تم اليوم الثلاثاء بديوان مديرية دارسعد في العاصمة عدن التوقيع على محضر تسليم واستلام مواقع الخدمات بمدينة السلام . وجرت عملية تسليم واستلام المواقع الخاصة ببناء
اعلان تغيير ختم
يعلن إمام وخطيب مسجد النصر ببلوك 32 بمديرية المنصورة والمعين رسميا من قبل الاوقاف – عدن ياسر عبدالله صالح عن الغاء اي ختم سابق واعتماد الختم المنشور ولا يتحمل
مدير مطار عدن: نتطلع الى اعادة المطار الى وضعه الطبيعي
قال المهندس طارق علي عبده مدير مطار عدن الدولي أن نتائج زيارة اللجنة الامنية التابعة للأمم المتحدة الى المطار جاءت نتيجة لجهود كبيرة بذلتها إدارة المطار والسلطة




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
يتضمن تأكيدا على كسر احتكار استيراد المشتقات النفطية ..تفاصيل اتفاق بين شركة النفط والمصافي ورجل الاعمال العيسي و(عدن الغد) تنشر ابرز بنوده
الف مبروك للشيخ صالح بدر ناجي الكلدي افتتاح مجمع نهر التوفير سنتر
لقاء يجمع محافظ عدن والعيسي وحدور والرئيس هادي لمناقشة ازمة الوقود ينتهي بالاتفاق على استئناف ضخ الوقود
روسيا اليوم: بنود خطة السلام المعدلة تنص على عزل علي محسن الاحمر كنائب للرئيس هادي وتشكيل حكومة وحدة وطنية
ضاحي خلفان: إيران أن لم تهزم في اليمن فلن تهزم في مكان آخر وأحيي الحوثيين لهذا السبب
مقالات الرأي
1// مساء الجمعة 13 يناير الجاري - لاحظوا التأريخ - تفجّرت أحداثاً مقلقة في عدن ، فثمة إطلاق نار في الشوارع ،
بصرف النظر عن منغصات الماضي ، وما ترتب على خلافات (البلاشفة والمناشفة) من نزاعات تسد عين الدب الذي قتل صاحبه
لم يكن جديدا علينا استغلال هذه الأحداث واستخدامها  اتجاه الجنوب وشعبه وقضيته العادلة،بل كان الجديد
  من حقنا ان نرفض ماليس يطيب لنا التوافق عليه ومن حقنا ان نقف مع من يقف الى جانب قضايانا المصيرية ومن حقنا ان
"مؤتمر حضرموت الجامع - يجمع .. ولا يفرق - يبني .. ولا يهدم ولا يستثنى أحداً". ذلك هو احد الشعارات التي علقت في
ما إن يقظ الوعي الحضرمي ونبه الحضارم وأعلنوا نيتهم عقد "مؤتمر حضرمي جامع" يلم شمل كلمتهم ويوحد صفهم ضد العدو
تناولت المواقع أخبار وجود توجه بطرح مشروع عفاش السابق منذ عام ١٩٩٦ بتقسيم حضرموت الي محافظتين بدلا من
من المسؤول عن كل الخسائر في ( جبهة بيحان) ! من يخذل الجيش والمقاومة في بيحان ففي كل نصر تحرزه سرعان ما يقابله
 كلما أشاهد صورة الأسير الجنوبي البطل (أحمد العبادي المرقشي) والابتسامة تشع من محياه اللطيف، وأتذكر ظلمات
نعم بمثل شجاعة وإقدام وأخلاق الشهيد عمر سعيد الصبيحي، وبمثل المواقف الوطنية والرجولية التي اتخذها أبناؤه
-
اتبعنا على فيسبوك