MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 30 مايو 2017 01:58 مساءً

  

عناوين اليوم
احوال العرب

تقرير: ولي ولي العهد السعودي يضع استراتيجية لمواجهة اعتراض رجال الدين على الإصلاحات

الأمير محمد بن سلمان ولي ولي العهد السعودي يحضر اجتماعا مع الرئيس الصيني في بكين يوم 31 أغسطس آب 2016. صورة لرويترز من ممثل وكالات أنباء.
الأحد 08 يناير 2017 11:57 صباحاً
رويترز

 أفادت تصريحات للأمير محمد بن سلمان ولي ولي العهد السعودي نقلتها مجلة فورين أفيرز يوم السبت بأن الأمير الذي يقود تحول السعودية نحو الإصلاح الاقتصادي وضع استراتيجية من ثلاثة محاور لتجنب أي رد فعل عنيف من أي محافظين دينيين معارضين لخطته.

وكتب أحد الباحثين الذين التقى بهم الشهر الماضي الأمير محمد (31 عاما) -الذي يشرف على أكبر عملية إصلاح للدولة والمجتمع السعوديين- أن الأمير أبلغهم بأن إجراءات عقابية سيتم وضعها في الاعتبار إذا أقدم أي رجل دين على التحريض على العنف أو ممارسته كرد فعل على الخطة الإصلاحية.

وذكرت المجلة أن الأمير محمد قال إنه يؤمن بأن نسبة قليلة فقط من رجال الدين في المملكة لديهم جمود فكري في حين أن أكثر من نصف رجال الدين يمكن إقناعهم بدعم الإصلاحات التي يسعى لتنفيذها من خلال التواصل والحوار.

ونقلت المجلة عنه قوله أيضا إن الباقين مترددون أو ليسوا في وضع يسمح لهم بالتسبب في مشكلات.

ولم يصدر حتى الآن أي تعليق من الديوان الملكي.

وقدم الأمير محمد الخطة الإصلاحية المسماة "رؤية المملكة العربية السعودية 2030" بهدف الحد من اعتماد اقتصاد المملكة على النفط دون تعهد ملموس بإحداث تغيير في المجتمع السعودي المحافظ للغاية.

لكن في بلد يلتزم بالمذهب الوهابي حيث يمنع الاختلاط بين الرجال والنساء وتحظر فيه إقامة الحفلات الموسيقية أو دور السينما تظل أهداف الخطة من تمكين المرأة ودعم الرياضة والاستثمار في وسائل الترفيه مثيرة للجدل.

وبدأت الحكومة السعودية كبح ما تراه وجهات نظر متطرفة لرجال الدين -بعد وقوع هجمات لإسلاميين متشددين داخل المملكة عام 2003- من خلال دفعها لرجال الدين المتشددين للتنديد بتنظيم القاعدة وأساليب العنف وفصل رجال الدين الذين ترى أنهم ينشرون آراء متطرفة.

وفي آخر سنوات عهد الملك عبد الله الذي سبق الملك سلمان في الحكم فقد عدد من رجال الدين البارزين الذين اعترضوا علنا على إصلاحاته الاجتماعية الحذرة وظائفهم.


المزيد في احوال العرب
إيران تكشف معلومات عن هجمة قطر
قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي، اليوم الاثنين، أن الأزمة القطرية السعودية سببها قمة العربية الأمريكية التي استضافتها الرياض.وأضاف قاسمي،
أمير قطر يدعم مليشيا الحشد الشيعي بـ 500مليون دولار
أكدت مصادرعراقية لـ«عكاظ» أن وزير الخارجية القطري محمد آل ثاني الذي التقى رئيس الوزراء حيدر العبادي في بغداد الأسبوع الماضي، طلب تحويل مبلغ 500 مليون دولار
حفتر يتهم قطر بتقديم دعم مالي لجماعات ليبية متشددة
اتهم القائد العام للجيش الوطني الليبي، خليفة حفتر، قطر ودولًا أخرى لم يسمها، بتقديم دعم مالي لجماعات متشددة في بلاده. وقال حفتر في خطاب وجهه إلى جميع الوحدات


تعليقات القراء
239172
[1] سبق السيف العذل ..
الأحد 08 يناير 2017
بدون أسم افضل | بلد التوحيد الشامخ .
بلدهم وهم أحرار فيها يفعلون بها ما يحلو لهم . فلم ازد غير انني اجنبي ٌ حتى وان كنت عربياً جداً عن اب !!



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
يبدو أنّ كاهن إيران وديكتاتورها «علي خامنئي» قرر الخضوع والخنوع لقرارات القمم الثلاث التي عُقدت في
  مع تطوير وتحديث العلاقة الثنائية الأميركية - السعودية، وصولاً بها إلى استراتيجية مشتركة عسكرية.
  نحن اليوم أمام نهج جديد؛ حزم أكيد، لمواجهة كل جماعات الفوضى والتخريب والعسكرة المتأسلمة، من سنة
منذ أن احتل الأمريكيون العراق عام 2003، والسعوديون يحذرونهم من تسلل الغول الإيراني إلى العراق، وبسط الملالي
  كان يمكن أن يحدث غير ما سنراه اليوم وغداً. كان يمكن أن يقتدي الرئيس دونالد ترمب بأسلافه فتكون محطته الأولى
  الإصلاح والتقويم يتطلب أول ما يتطلب مواجهة جادة للانحرافات الفكرية والمقاييس المختلة بشجاعة وعزم، لا
قبل بناء المحارق للجثث، بنى النظام السوريّ جثثاً للمحارق. سياسته المديدة هذه شاءت تحويل البشر الأحرار مشاريع
  الزيارة التي يبدأها اليوم الرئيس الأميركي دونالد ترمب إلى الرياض ويفتتح بها نشاطه الخارجي الدولي تسبب
-
اتبعنا على فيسبوك