مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 27 مايو 2019 04:57 صباحاً

  

عناوين اليوم
أدب وثقافة
الطلقة الأخيرة
أشتد هبوب الرياح وحجبت الرؤية وشدد العدو هجومه على مواقع المقاتلين وأحكم تسديد الأهداف بتوجيه ضربات موجعة ،سقط الشهداء تلو الشهداء وكلما غير المقاتلين مواقعهم تبعتهم قذائف العدو وكأنها موجهه بتوصيف دقيق, ما زالت الرياح تقذف بالغبار وتحجب الرؤية وما زالت قذائف البغاة تقتنص الأبطال لكن العزائم ما زالت تتوهج وتلتهب لاستئصال
برعاية المجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة سقطرى.. إدارتي المرأه والطفل تنظم أمسية رمضانية بمديرية قلنسية
نظمت ادارتي المرأة والطفل أمسية رمضانية في مدينة قلنسية برعاية كريمه من المجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة أر خبيل سقطرى  وفي الامسية التي حضرها نائب المجلس الانتقالي في المحافظة الأستاذ/ ناظم بن قبلان الذي رحب بالجميع مؤكداً ان هذا الإنجاز يأتي بعد جهود جباره من المجلس الانتقالي ممثل بالرئيس "عيدروس قاسم الزبيدي" وان هدا
إعلان: ( الجنوب يبتهج شعرا ونصرا )
ضمن البرنامج الثقافي الرمضاني الذي تنظمه الأمانة العامة لاتحاد أدباء وكتاب الجنوب ستقام مساء الاثنين تاريخ 22 رمضان الموافق 27 مايو 2019م  أمسية نقدية تكرس لمقاربة وتقويم النصوص الشعرية  التي قدمت في الأمسيتين الشعريتين خلال شهر رمضان.  سيشارك في هذه الأمسية النقدية كل من الأساتذة : 1- د، سالم السلفي  2- د ، صالح الوجيه 3- م،
الجبل (شعر)
سرتُ  عَضَّا  أناملى بالظلام _________مِن ْ عذابٍ  يضَجَّ  بين  العظامِ أكظم الآه فى الحشا بارتعاش _________أُسرع الزحف نحو رأس العظامِ أُسرع الحبو زاحفاً بجراحى _________رافع  العين   ناظراً   فى الظلامِ فانجلى لى صخرًا يناجى السماء _______جبل   صلب راسخاً    فى الغمامِ فارتمتْ أحشائى تضم حشاه
الجنوب يبتهج شعرا ونصرا.. فعاليات متواصلة بعدن
     نظمت الأمانة العامة لاتحاد أدباء وكتاب الجنوب عبر دوائرها المختصة أمسية شعرية رمضانية ثانية مساء الأربعاء تاريخ 17 رمضان في إطار البرنامج الثقافي الرمضاني الذي ينفذه الاتحاد هذه  الأيام تحت تسمية ( الجنوب يبتهج شعرا ونصرا )  لقد أدار هذه الأمسية الكاتب المتميز نجمي عبدالمجيد الذي أضفى عليها لمسات طيبة من روح عدن
حكومة شباب وأطفال اليمن - "أعضاء محافظة سقطرى" تقيم المهرجان الرمضاني الثقافي الأول لعام ٢٠١٩م
برعاية الأستاذ "رمزي احمد سعيد محروس" محافظ محافظة أرخبيل سقطرى ، أقامت حكومة شباب وأطفال اليمن - أعضاء محافظة سقطرى _ والمتمثله "بنائب وزارة الادارة المحلية محمد الجريبي و وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل عبدالله يحيى و محافظ سقطرى لشباب والأطفال سالم الجمحي" مساء يومي الأثنين والثلاثاء المهرجان الرمضاني الثقافي الأول لعام
شعبيات وطنية .. جنة عدن
مشتاق لك جنة عــــــــدن يا أرض قحطـــــــــــــان والقلب يتدفق حنـــــــــان فيك راغب وحبــــــــــان أقبلك وسط الأوجـــــــان يا ساحرة الأنس والجان الحسن خلى الكل حيران حبك نقش في كل انسان عز وشموخ وأمــــــــان وردة فوق صدر الزمان قد زينك ربِّ الأكــــوان زهرة في قلب بستــــان البحر والشمس أحضان وصيرة وجبال
( انا وجاري مقبل)
ماذا أخبرك وبماذا احدثك(يامقبل)فالحال هو الحالوما يحدث لأيعقل في ( غزة)الطفل يشرداو يقتل،، وفي ( صنعاء)الشيخ الطاعنفي الشارع،،يسحل،،ان لم يؤمنبقدوم المهديامام المستقبل،، ومن يرفضادأء البيعةيذبح في(الموصل) والحر الحلبييموت غريقا"على مشارف ( روما)من قبلان يحظىبرؤية ،، ( أيفل) وفي ( بغداد)ماتت عطشا"( حدائق بابل) ###### فبماذا ،،
الخميس 11 أبريل 2019 11:53 مساءً
كتب/ ماجد الهلالي على متن الانتظار لست وحيدا أحمل في قلبي  الكثير أحمل في قلبي  الحياة فنجان القهوة كان يرافقني  قبل قليل الشاي الأحمر يرافقني ألان  رائحة النعناع  هذا
الأربعاء 10 أبريل 2019 10:43 مساءً
شعر / جميل السروري  من بعدكم الحال مرهق ومتعب بالغياب استقيت الويل والعذاب لله در البعد للآمال كم حجب فالروح من بعدكم بتيه واغتراب من صدكم الحزن بالقلب مشرئب والروح تائهة بغياهيب
الثلاثاء 09 أبريل 2019 12:55 صباحاً
منذ بلوغي وأنا مشتاق للألم يسحبني أﻷلم مع أمواج البحر مع شروق القمر مع غروب السحر آهٍ لروعة اﻷلم حين يضجرني أحس بلذة القبلات وحين يتعبني أحلم بالعناق كم هوجميل اﻷلمُ حين يجّرني الى بحر
الأحد 07 أبريل 2019 06:42 مساءً
تذكر لمّاكنا صـــــــــغار أنا وأنت ثالثنا الــــــهوى   رسمنا قصور وأســـــوار نحيا والحب يظللنا ســوى   ونقضي ليلنا ونــــــــــهار في فيض الحب والنــــوى   جرحتني واشعلتني
السبت 06 أبريل 2019 06:17 مساءً
بقلم : محمد عبدالرحيم بامزاحم   بعد يوم شاق من العمل توجه إلى بيته على دراجته النارية ذات الصوت المزعج ، حيث أوقف دراجته بجانب درج سدة العمارة ، ومن شدة الجوع الذي يعتصر بطنه فتح الباب وبسرعة
السبت 06 أبريل 2019 11:31 صباحاً
انتهينا هكذا شاء القدر روح يا غدار كفى حطمتني مستحيل أن أجيلك واعتذر اعتذر لك كيف وأنت خنتني من بعد هذا كيف نقدر نستمر وكيف أوفي لك وأنت بعتني وسط قلبي نار من غدر البشر تحرق الأحشاء وغيري
السبت 06 أبريل 2019 08:01 صباحاً
تذكرتك ودمع العين غرد على خذي وترجمها كتابة جرح خذي وجرح بسمة الورد وأشعل نار فؤادي بالكآبة ثواني تمر وكأنه شهر وازيد وكيف اصبر وانا مغرم صبابة سالت الليل متى بيعود الاعير أجاب الليل ما عندي
الجمعة 05 أبريل 2019 07:20 مساءً
مؤلف الكتاب/ ياسر محمد سالم الكلدي عدن مدينة ذات ماض عريق كانت لها أدوار ووظائف متنوعة تزخر عدن بالعديد من المعالم والماثر المختلفة يعتبر هذا الكتاب عن أرشفة لتاريخ مدينة عدن خلال القرن
الجمعة 05 أبريل 2019 03:01 مساءً
  بقلم:منصور عبيد حسين    عند الساعة الحادية عشر كان يلج الى مبنى  له ساحة واسعة قليلا… سوره عبارة  عن غرف متراصة صغيرة من جهتي الشمال والغرب اما من جهتي الشرق والجنوب فهو سور
الخميس 04 أبريل 2019 10:58 مساءً
كتب / الشيخ محمد صالح مطهف الحنشي ذات يوم ناولني صديق مجلة مصورة تحمل عنوان مجلة جيوغرافيك دثينة العدد الثاني السنه الاولى يوليو 2017 واللى الآن لم أعثر على عدد آخر فأرجوا من الله أن لا تكون


الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
احمد علي عبدالله صالح يدعو للحفاظ على الوحدة اليمنية والدفاع عنها (فيديو)
طبول الحرب تقرع بين قيادات الصف الأول للمليشيات الحوثية في صنعاء ..وحامد يرد على السامعي بالتهديد وتذكيره بمصير صالح
وفد من المجلس الانتقالي  يستقبل الأسير المرقشي وأسرى آخرين في صفقة لتبادل الأسرى
عاجل: اطلاق سراح المعتقل احمد المرقشي
أنفجار الوضع .. استنفار تام و حشد مئات المقاتلين بصنعاء
مقالات الرأي
قال سلطان السامعي ما معناه إنه لن يقبل أن يكون "ديكوراً"..  فرد عليه إعلام الحوثيين: أنت لست ديكورا، أنت عبدٌ
  يحتقرالرجل اليمني رجلاً مثله فيصفه بأنه امرأة. ويُمعن في الاحتقار باستخدام مترادفات عامية للمفردة ذاتها:
  18 مايو 1991 و 21 مايو 1994 يومان من الدهر في تاريخ النضال الوطني الاول لشعب ارض الصومال والآخر لشعب الجنوب ..
  ونحن نبتهج بحرية بطلناالمحرر احمد عمرالعبادي المرقشي التي تحققت امس الاحد ..ونهنئه واسرته
١/ يتنطط الحوثيون من جبهة إلى أخرى في خطوط التماس القديمة بين الشمال والجنوب مدعومين بسلاح عفاش وخبرائه ،
المكاسب التي جنتها كتائب لا نبالي الحوثية، وتلك الصورة المرعبة التي تمتعت بفبركتها، وساهمت وسائل إعلامها في
بعد عقد من الزمن وخلف القضبان ظلما وبهتانا أفرج عن الثائر المغوار المناضل احمد عمر المرقشي من السجن المركزي
السياسة والشطرنج .. ثمة تشابها كبيرا بين اللعبتين وان اختلفت المسميات اللغوية هنا الا ان المبدأ يبقى دائما
قصتي مع الكتب قصة غرامية قديمة، كنت كمثل العطشان الذي حرم الماء، إلا أنه يجد منه رشحات هنا وهناك لا تروي
أي مبلغ من الوقاحة والعفن بلغتها الشرعية الفاسدة، شاهدناها لا تستحي وهي تتاجر بدماء اليمنيين، ولكن لم تكتف،
-
اتبعنا على فيسبوك