مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 23 فبراير 2019 08:36 صباحاً

  

عناوين اليوم
أدب وثقافة
"دَيْمَهْ خَلَفْنَا بَابَها"!
قَدْ شَيَّدُوا خَرابَهَا .. وَزخْرفُوا مُصَابَهَا وَجَعلوهَا صَفْقَةً .. بَاعُوا بِهَا تُرَابَهَا حَتى يُقَالُ أَنَّهمْ .. قَدْ طَرَّزُوا عَذَابَهَا وَلمْ يَكُنْ مِنْ غَيْرِهِمْ .. هُمْ شَتَّتُوهَا أَصْحَابَهَا! ********** نَاحتْ بأيامِ الإِمَامِ .. فَقَصْقَصُوا أَهْدابَهَا ثُمَّ انْثَنَتْ وقَاومَتْ .. فَعَمَّرُوا
قصيدة:مجنون
  شعبيات :عصام مريسي عشقت وأصبحت محنون          ايش عشق ليلى ومجـنون قلبي مقيد ومــــــــرهـون         أسير رمش العيـــــــــون بالحسن قد صرت مفتون         تلعب بعقلي الظـــــــنون جميل حالي ومزيـــــون         ورش وكله فــــــــــنون قلبي معذب
الكويت حُبنا
أسمى المواعيد في فبرايرِ اجتمعتْ       ***  فأيُ جمعٍ سعيد الحظِ ياقدرُ   عيد الكويتُ وعيد الحب يسبقهُ       ***  نورٌ على نور في الافاقِ ينتشرُ   اسمُ الكويتبذكرِ الحبِ مُقترنٌ       ***  كأنها مبتدأ والحب لهَا خبرُ   تسامقتْ في ذرى التاريخ معلنةَ       ***  ريادةُ الخير
بِلادُ العربِ (أُحِبُّ وَأكْرَهُ) !!!
أُحِبُّ بلاد العربْ .. وأهوى بها تَمرها والرُّطَبْ أُحِبُّ النهار بارجائها .. وأعشقُ فيها المَسا والطَّربْ أُحِبُّ بها سِحرها في الشروق .. وعند الغروبِ يكونُ العجبْ ***** أُحِبُّ بها سَيِّدَ الكائناتِ .. رسولَ الهُدى ورفيعَ الرُّتبْ بهِ أشرقتْ شَمسُها عندما .. أَتاها النَّبيُّ .. كريمُ النَّسبْ ففيهِ لها الفخرُ في بعثةٍ .. أَضاءَ
صدور وقُع أقلام .. باكورة الأعمال الأدبية للكاتبة رانيا عبد الله
صدرت عن مؤسسة روائع للثقافة والفنون والنشر بالقاهرة، المجموعة القصصية "وقعُ أقلام" للكاتبة العدنية رانيا عبد الله. وتعتبر المجموعة القصصية "وقع أقلام" باكورة الأعمال الأدبية للكاتبة رانيا عبد الله، وعن "وقع أقلام" قالت الكاتبة رانيا عبد الله أن المجموعة تضم قصصاً بأفكار مختلفة، حيث تناولت زوايا الحرب والآفات الاجتماعية
قصيدة:"مأثر السيف "
    بقلم: عبدالقادر زين بن جرادي ( إلى روح الشهيد أحمد سيف اليافعي ) لوحة جميلة ذي رسمناها أيام ما أحمد كان قائدها تبكي عدن من شدة الفرحة لما جبل يافع تقدمها قال اصبري يا زهرة الدنيا ألصّبر طاعة عند خالقها شدوا الهمم يا رجال الدم بارواحنا والدم نفديها لما تقدم سيفنا الحملة فرق جيوش الخصم وشتتها قال ابشري يا عدن حرة من العدى حرر
تغيير(شعر)
طلب الشعب التغيـير              لينال عز وفــــــــخار وينفذ بناء وتعــميـــر              بأيادي رجال أحـرار بركان شباب ثــــوار             أرادوا تغيير المسـار والسير نحو الأعمار            مطلبهم هدم
دخان سيجارة(قصة)
كتب/ عصام مريسي: اكتظت الغرفة بالحاضرين من المراهقين ، تتراوح أعمارهم بين الخامسة عشر والتاسعة عشرة من الذكور المتسربين من المدرسة وما هي إلا لحظات حتى أخذ دخان السجائر يتصاعد ليعتم ملامح الغرفة التي يتواجد فيها المراهقون بلون رمادي وبروائح متعددة للدخان. وقف الضيف الجديد متحرج من زملائه الذين قادوه إلى جو ليس يناسبه ولم يعتاد
الأحد 10 فبراير 2019 05:53 مساءً
  اعتاد قائد ريال مدريد، سيرخيو راموس إثارة عواصف من الجدل بأدائه الذي يوصف كثيرا بالخشونة والاستفزاز داخل الملعب، لكن ما فعله هذه المرة تجاوز كل ما سبق، وكان للمصادفة خارج حدود
الأحد 10 فبراير 2019 05:19 مساءً
كتب / أحمد مهدي سالم -١-نعيش اليوم متناقضات عديدة بين ما نقول وما نفعل، وبين مانظهر وما نضمر. طبيعة تعقيدات الواقع، وتجلياته المزعجة تفرض ذلك في كثير من الأحايين.. وعلى قول عادل أدهم: اللي ما
الأحد 10 فبراير 2019 01:18 مساءً
«التمسك بالجذور يُمكّننا من الصعود للأعلى، فالشجرة لا تقف من دون أرضية تحملها ومن دون ساق تسندها»... فلسفة خاصة يؤمن بها الفنان التشكيلي اليمني محمد سبأ، الذي يحمل على عاتقه تقديم
السبت 09 فبراير 2019 11:23 صباحاً
كنت فاكر إنَ بلغنا قمة العهد المجيد وتسامح كل منا وولدنا من جديد ونسينا أين كنا وأصبح الكلُ عهيد ورمينا من سُفنا حقد ماضينا التليد وقبرنا في حفرنا جمرة النار الوقيد ليت نحنا ما عرفنا كيف
السبت 09 فبراير 2019 09:39 صباحاً
تعذبت مع قلبي فأنساني احلامي فقلتُ ما سرى يكفي فترك ليَّ آمالي ترى قلبي ينتظرُ بسمة تهزُ شرياني فيا ربي اتمم لي دعوة قلب مشتاقي روحا فارقتني ولم تغب عني بلحظاتي بأطيافٍ تراودني تسهر معي
الجمعة 08 فبراير 2019 02:20 مساءً
  أن يصطحبني أبي في جولة حول المدينة بسيارةٍ مفتوحة النوافذ، تاركةً خصلات شعري يطايرها الريح كيفما شاء، أمرٌ لا بد منه في نهاية الامتحانات. إذ كان النظر إلى الأضواء و لافتات المحلات، و سماع
الجمعة 08 فبراير 2019 12:44 صباحاً
كتب / ملاك الجنيد ليتني أملكُ صيدلية أبيع فيها "كتفآ لنبكي عليه" .. أو "ذراعـآ لنستند اليها"...  أبيع "صندوق ابتسامات" لكل لحظة ..  أو "زجاجة دموع".. تستخدم عند الحاجة ...  على تلك الرفوف الخرساء
الأربعاء 06 فبراير 2019 09:29 مساءً
سلام يشعل نار بركانه نسف دك المعسكر والمباني والخيام يوصل إلى الشطار في حفة وزف  أعطوا له الشجعان تعظيما سلام  قال القطيبي عاد وجهي ماذرف عنده لقائدنا معزة وإحترام عامين قد فاتت والثالث
الأربعاء 06 فبراير 2019 04:00 مساءً
بقلم:رفيدة عبد الحفيظ   كان صغيراً، و كنتُ دائماً ما أمسكُ به عندما نعبرُ الشارع سوية، تارةً من يده، و أخرى من معصمه.. مضت أعوام و أنا أشدُّ على يدهِ إذْما مرت سيارةً مسرعة، و أحرصُ على جعلهِ
الثلاثاء 05 فبراير 2019 11:46 مساءً
في ديار العُربِ أُقيم اليومَ قُداسٍ كتمت الصلاةَ ودُقت الأجراسِ صلى المُصلينَ فيه أنجاسٍ ومدت الموائدُ وزُفت الأعراسِ ذُبحت الجُزر ودار فيه كأسٍ وانتشت العروبةُ سُكرٌ في داسِ خلت


الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مناطق خطرة في عدن .. تجنب التواجد فيها ليلا (تعرف عليها)
وادي حضرموت أولوية لـ«الإنتقالي»...تصعيد إماراتي جنوباً؟
مدير مطار عدن يهاجم وزير النقل
وصف تحالف "الرياض" ب"العدوان" .. يحيى صالح يعلق على ذكرى انتخاب هادي رئيسا لليمن
قوات الحزام الأمني تلقي القبض على عصابة سرقة و تقطعات بعدن
مقالات الرأي
الحادي والعشرون من فبراير ٢٠١٢م لم يكن يوما اعتياديا . . كان يوما مشهودا سجل فيه اليمنيون ميلاد وطن يرسم ملامح
من المعروف عن الرجل صالح الجبواني قبل ان يشغل حقيبة وزارة النقل ، بأنه صاحب رأي حر وشجاع يصدح بهي بالصوت
منظومة متكاملة لايمكن تفصيلها على المقاس ولا يمكن أن تقاس بحسب الأهواء ولايمكن الإخلال بتوازنها الذي لايقبل
وأنا أطالع مقدمة تقرير فريق الخبراء المعني باليمن المقدم لمجلس الأمن بتاريخ 25 كانون الثاني / يناير 2019م, لاحظت
لا نريد حكومة نحلّ لها مشاكلها. بل نريد حكومة تحل لنا مشاكلنا. مجموعات وأحزاب تبيع لنا الوهم والشعارات. لا
     ١ كلما ابتدعوا من المكائدِ لإعاقة شعبنا الجنوبي عن تحقيق تطلعاته ، كلما فاجأنهم بالجديد
هكذا تتكون عصابات الفساد المحلي والدولي والإقليمي والتي تتبناها مكاتب الأمم المتحدة في مناطق النزاع وفي
سيصادف في شهر مارس القادم مرور عامان منذ توليكم زمام محافظة أبين إن لم تخني الذاكرة ونعلم جمعيآ إنكم توليتم
في بداية الأمر لا تعجب من عنوان المقال، فجامعة أبين مولود كتب له أن يعيش، في ظل انتشار وباء فتاك، لا يسمح أن
كثيرآ من قيادات اليوم تتغنى بالوطن ومكتساباتة الوطنية وانه مصان في اعينها ومحروسآ باجفانها مماجعلها هذا
-
اتبعنا على فيسبوك