مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 20 فبراير 2020 10:06 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات
تقرير يرصد أسباب تأخر تنفيذ اتفاق الرياض وتداعياته على استقرار الأوضاع والخدمات في عدن.. متى ستستقر عدن؟
يبدو أن كل ما يتعلق باتفاق الرياض الموقع بين المجلس الانتقالي الجنوبي والحكومة الشرعية متوقف تماماً؛ عطفاً على تمترس كل طرفٍ خلف قناعاته ومطالبه. فالاتفاق تمت عرقلته، بعيدًا عن تجميل الواقع ودون مواربةٍ، وهذه العرقلة والتوقف انعكست على كل ما له علاقة بالحياة في مدينة عدن. فكل شيءٍ في المدينة يؤكد أن لا شيء على ما يرام، تماماً
مشروع شق طريق الفرع بيافع سرار.. همة حتى القمة وإرادة الأهالي تقهر المستحيل
تقرير/حاتم العمري: تعد الطريق شريان الحياة أو عصب الحياة بكل ماتحمله هذه الكلمات من أبعاد .. وبدون وجود طريق يعيش المواطنين في دهاليز من العزلة والتخلف الرهيب،ولذا فإن تعبيد وشق الطرق وسفلتتها والقيام بصيانتها ضرورة ملحة لدى المجتمعات كافة باعتبارها الملاذ الوحيد للخروج من بوتقة العزلة الشائكة وسببا رئيسيا وحضارياً للتواصل
عدن حيث العيش تحت ظل الاحتمالات والمشاكل التى لا تنتهي
اوقات عصيبة تعيشها مدينة عدن في هذه الايام، يمتد سوئها للعقد الأخير ولكنه يزداد سوء يوم عن أخر  المدينة التي كانت يوما ما تعتبر من أعظم مدن الجزيرة العربية واكثرهم تحضرا ومدنية، سنين طويلة عاشتها عدن تحت ظل التدمير الممنهج  للبنى التحتية من قبل الانظمة المتعاقبة على المدينة.  بات المواطنين في عدن يعيشون تحت ظل
محاولات لعودتها بصناعة شبابية: مكتب الثقافة يحاول إعادة السينما بعدن بتشجيع الشباب لعرض أفلامهم
  منذ أن أغلقت أبواب السينما بعدن أصبحت الثقافة بهذه المدينة في حال يرثى لها غياب تام لعرض الأفلام داخل الصالات التي أغلقت ولم تفتح إلى يومنا هذا , كمية الفراغ الثقافي الكبير التي أصابت المواطنين لم تكن في الحسبان فهناك اجيال جاءت لا تعرف شيء مطلقا عن السينما وماذا تعني ولا يوجد أي أماكن يمكن فيها مشاهدة أحدث الأفلام أو حتى عرض
بعد نزوحهم للعاصمة عدن: المعلمون النازحون بين انقطاع رواتبهم وعدم تسوية وضعهم فمتى سيتم انصافهم؟(تقرير)
  أن تضطر لترك المكان الذي عملت فيه لسنوات طويلة وأن تذهب للعمل في مكان آخر يعني أنك على مشارف عقبات كثيرة وصعوبات لا حصر لها , أولها هل سترتاح بعملك الجديد وهل سيتم وصول راتبك في نفس التوقيت كل شهر؟هذه الأسئلة وأكثر طرحها المعلمون النازحون فور وصولهم للعاصمة عدن قدوما من المحافظات الشمالية فارين من جحيم الحرب وسيطرة الحوثيين
من يشعل النار في المهرة
تقرير / محمد حسين الدباء: تعد المهرة هي ثاني أكبر محافظات اليمن من حيث المساحة حيث تبلغ قرابة 82405 كيلومتر مربع، وتقع في الجانب شرق اليمن، وتطل هذه المحافظة على أحد أهم المضائق البحرية في المنطقة وهو مضيق هرمز الذي يفصل بين مياه الخليج الفارسي من جهة ومياه خليج عمان وبحر العرب والمحيط الهندي من جهة أخرى، ويمر منه 40 % من نفط العالم
تقرير يرصد الوضع الأمني.. عدن هل صارت مدينة للموت ؟!
تقرير / محمد حسين الدباء: منذ طرد الحوثيين من عدن غرقت هذه المدينة المسالمة والمدنية في مستنقع الاغتيالات والتي تشتد وتيرتها فجأة وأيضا تختفي فجأة وكأنها تسير بـ(رموت كنترول)، وتتغير ضحاياها الموسمية، فتارة يستهدف خطباء وأئمة مساجد وتارة أخرى عساكر وضباط الأمن وتارة ثالثة رجال قضاء وسياسيين. وتشهد عدن عودة قوية لظاهرة الانفلات
عبدالمجيد بن فريد العولقي: آل أبوبكر بن فريد " ثورة رجال و نضال و كفاح ومسيرة مستمرة "
 مادة تاريخية مهمة للأجيال ممن عايشها او لم  يعيشها او لم يكونوا موجودين في ذلك الوقت .. وعليه وجب ان ننورهم وابناء وطننا الكرام .. " لعل الذكرى تنفع المؤمنين " .   - فالتاريخ يوثق الأحداث .. والرجال والمواقف هم من يدونوا التاريخ للأجيال وهذه امانة تاريخية حرصنا على اظهارها للملأ لان الوقت آن أوانه . _ وهنا نشير الى اسرة لها باع


الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
(عدن الغد) تتحصل على أسماء القتلى في تفجير استهدف وزير الدفاع بمأرب
انباء عن مقتل غزوان المخلافي برصاص مسلحين بتعز
عرض الصحف البريطانية.. في الغارديان: إيران تعاني من أجل تعويض خسارة قاسم سليماني
في حوارها لـ"عدن الغد".. السقاف : رغم العراقيل والمشكلات التي واجهت جمعيتنا إلا أن شريحة مجتمعية كبيرة استفادت من حملتنا
تقرير يرصد أسباب تأخر تنفيذ اتفاق الرياض وتداعياته على استقرار الأوضاع والخدمات في عدن.. متى ستستقر عدن؟
مقالات الرأي
عندما قام الحوثي عفاشي بغزو الجنوب في عام (2015م) .. خرجوا كل ابناء عدن خاصة من كل المديريات للدفاع عن عدن ومعهم
نعلم جميعا ان حوالي 90 ‎%‎ من أراضي جامعة عدن تم نهبها ولم يحرك احد ساكن وفي ألمقدمه رئاسة جامعة عدن التي
 ابتهج الناس في محافظة عدن وما حولها من المحافظات الأخرى بعد التخلص من المليشيات الانقلابية وبعد نجاح
ثلاثة أعوام مضت من رحيل السيف الأشم وكأننا في عالم اليتم تيتمنا .رحل رجل الإقدام وصانع الإنتصارات ومتقدم
لقد كنا نظن بأن رئيس الحكومة (معين) وحده من يجهل كيفية التعاطي مع القضايا الحقوقية ذات التصعيد العمالي من
تابعنا بكل سخرية واستنكار مايتعرض له الاعلامي الرائع فتحي بن لزرق من ضيق صدور الصاعدين الجدد وبعض الساسة
على الرغم من إن محافظة المهرة الجنوبية، ظلت طوال السنوات الفارطة في معزل عن تلك الحرب المدمرة التي شهدها
عادة ما أجدني صبيحة كل أحد محرجا تماما في الرد على تساؤلات الصديقة باميلا ؛فالناشطة الاميركية باميلا اورتون
وماكفرت .... ولكن !! هذا جزء من مقولة كويتية قديمة ساخرة ساخطة ، استعرضها هنا مواجها بها انتقادات المجتمع
اسدل الستار على مؤتمر ميونيخ للأمن في نسخته الـ 56 والذي اختتم اعماله هذا الأسبوع، وناقش المؤتمر الذي عقد في
-
اتبعنا على فيسبوك